5 أسئلة يجب عليك طرحها قبل تسويق دورة التعليم الإلكتروني الخاصة بك!

منذ بدأ انتشار الجائحة وقد طرأت العديد من التغييرات في منحنى النمو الخاص بالتعليم الالكتروني (ومعدل مشاهدات دورات التعليم الإلكتروني المختلفة) ضعف نموه الطبيعي خصوصاً بين مجتمعات الجيل أكس وجيل الألفية.

بالرغم من أن هناك نمو فقير ملحوظ في التعلم الجامعي والدراسي عموماً إلا إن ذلك لم يؤثر على حقيقة أن حتى دورات التعليم للمبتدئين الخاصة بمواد ثقيلة تلقت الاهتمام من طلاب الجامعات والمدارس.

 

كيف حدث ذلك؟

هذا حدث بسبب تصميم دورات تعليمية تجيب على الأسئلة الخمسة القادمة!

1. ما الأهداف التي تسعى لتحقيقها من نشر هذه الدورة التعليمية؟

هل هناك أي شيء يتم دون هدف أو غاية؟ قبل أن تقرر من هم معلمين دورتك التعليمية عليك التأكد من الأهداف التى تريد تحقيقها سواء كانت مبيعات أو توعية عن منصتك التعليمية أو الترويج عن سلسلة تعليمية مكملة لدورتك الأولي أو دورات تعليمية سابقة). أحدي أهم افضل التدريبات التي يجب عليك تبنيها عند قيامك بتحديد أهدافك هي أتباع أسلوب SMART

3. كيف يمكن لفئتك المقصودة المعرفة عن دورتك التعليمية؟

هناك العديد من الطرق لجعل فئتك المقصودة أن تعرف عن ما تقدمه من دورات تعليمية على منصتك. على رأس العديد من الطرق فإن اختيار مؤثرين جذابين لنفس الفئة المستهدفة من قبلك هو من أكثر الحلول السريعة والمناسبة. المؤثر بطبعه يشد اهتمام دوائر من المتابعين حاملين لنفس طريقة التفكير والاهتمامات الدراسية والحياتية مما يجعل متابعينه واثقين برأيه والمعلومات والمحتوى الذي يقدمه.

العدديد من العلامات التجارية تري عملية إستخدام المؤثرين معقدة وغير مرغوب فيها. وهذا صحيح بإختلاف أنها عملية نستطيع التخطيط لها جيداً بعربي آدز عن طريق أياً من نماذجنا التي ستختارها. تحقق منهم من هنا.

 

أقرأ أكثر: 5 أخطاء يمكن تفاديها عند التسويق عبر المؤثرين

4. أي القنوات أكثر كفاءة؟

لا شيء أكثر جاذبية من رؤية  محتوى مناسب بمرئيات مناسبة على القناة المناسبة. 

أدوات مثل النشرة الإخبارية الخاصة بالإيميل والإعلانات ورسائل البريد الإلكتروني والمحتوى المؤثر ومحتوى الوسائط الاجتماعية والمزيد. إنها جميعاً خيارات يجب أن تعرف أيها يناسب جمهورك أكثر جاذباً لاهتمامه.

أقرأ أكثر: أسرار التسويق الخاصة بعالم صناعة الألعاب الإلكترونية!

 

5. ما أهمية ذكر هيكل الدورة التعليمية وفوائده؟

إنه أمر مفهوم أن يريد الناس معرفة المزيد حول ما هو وثيق الصلة ومفيد لخطتهم المستقبلية وما يساعدهم في الوقت الحالي عند الانضمام لبرنامجك التعليمي. كما عليك الأخذ بالاعتبار من أنك إذا ذكرت فوائد لعملائك المحتملين فيتعين عليك نسج هذه الفوائد في مادة الدورة أو البرنامج الذي تقدمه.

أقرأ أكثر: سلوك جمهورك المستهدف تغير بعد كوفيد-19