التجارة الإلكترونية: 5 خطوات لتطوير أفضل تجربة عملاء جذابة.

في الثامن من أبريل، صرح موقع ذا إيكونوميست بأن ردود أفعالنا على أزمة الكوفيد-19 تشجعنا على التأقلم مع تكنولوجيات جديدة وتلهمنا بأفكار عملية جديدة على الساحة الرقمية مما قد يضاعف جهود الأعمال الحالية.

من الواضح أن التصرفات الشرائية قد تغيرت. وهذا طبيعي. ولكن قريباً عند الرجوع إلى الحياة إلى طبيعتها تدريجياً، قد يظل وضع تصرفاتنا الشرائية كما هو خاصةً من حيث تفضيل التسوق إلكترونياً علي التعامل شخصياً.

ذلك سيجعل الشركات الشركات الصغيرة والكبيرة في حاجة إلى التواجد أكثر إلكترونياً للحاق بهذا التغيير والتأقلم معه.

تجربة العملاء (CX) هي الآن اللاعب الحاسم الرئيسي.

دعنا نسألك سؤالاً مهماً؟ هل تستطيع انتظار أكثر من 10 ثواني لتحميل صفحة للتصفح؟ لا؟ لأن وفقاً ل HBR فـ 50% من المتسوقين يغلقون الصفحات قبل اكتمال العشر ثوان حتى!
هذا هو ما يدعى بـ “تجربة العميل”. يتوقع العملاء دائماً تجارب مقنعة لائقة بما يتسوقون عنه. كلما عرضتهم إلي خصائص رقمية جديدة وممتعة، كلما تفاعلوا معاك بإيجابية. لحسن الحظ، هناك العديد من العوامل التى يمكنك إضافتها لموقعك لتحسين تجربتهم ولهذا فقد جمعنا لك مسار لتتبعه بأحسن العوامل التي يمكنك تطبيقها.

5 خطوات لتطوير تجربة عملاء جذابة لمنصة التجارة الإلكترونية الخاصة بك.

  • قيّم حالة موقعك الحالي.

تفقد صحة موقعك وتأكد من مدى فعالية تشغيل تكنولوجيتك وقيمها. بعد ذلك إبدأ بالتفكير فـ:

  • منافسيك
    لا داعي لتقليد منافسيك، كل ما عليك فعله هو مراقبتهم بحرص لمعرفة ماذا يفعلون لإعطاء أحسن تجربة للعميل على موقعهم؟ كيف يصنفون ويعرضون ما يبيعونه؟ ماذا يستخدمون فيما يخص مقاييس التحويل والبقاء من أدوات وتكنيك.
  • استعداد الجوال لحركة الزوار داخل موقعك

مع النمو المتصاعد لمنحنى التسوق الالكتروني عبر الهاتف. هذا يجعل من اختبار عملية الدفع واختيار طرقها أمراً هاماً خصوصاً باختلاف انواع الجوالات للتأكد من عدم وجود أي عيوب تحص هذه العملية تحديداً. 

أقرأ أكثر: خصائص شبكات التسويق بالعمولة الناجحة

 

  • حسّن معدل التحويل.

بعض المنصات المدارة منذ وقت طويل والتي تحصل على نسبة جيدة من الحركة على موقعها تستطيع مراجعة وتحسين معدلات تحويلها بكل سهولة.
قد يكون هذا الوقت المناسب للنظر واختبار تحليلات موقعك منذ بداية العام للبحث عن بيانات يمكنك الاستفادة بها فيما يخص رحلة عميلك. والبحث عن أي تصرفات عن عربة الشراء المهملة ومعدل الارتداد وأعلى التصنيفات زيارةً. ننصح باستخراج هذه المعلومات للنظر مستقبلاً إلى إمكانية تأثير ذلك على المدى الطويل على موقعك؟ بعد ذلك إبدأ بالتفكير فـي:

  • الحث على اتخاذ فعل معين (CTA)

يجب على رسالتك في ال CTAs ان تكون واضحة لكي تستفز العميل لاتخاذ الإجراء المطلوب. لاسيما إذا كان لا يتخطى الـ 4 كلمات. جرب دائماً أكثر من رسالة ولا تحتار في اختيار واحد فقط فـ دائماً يمكنك التجربة بأكثر من رسالة واحدة لكي تصل إلى أكثرهم فعالية.

  • فئات المنتجات

كيف توجه عميلك عند زيارته لموقعك؟ هل تصنف منتجاتك بناءاً على وجهة نظره؟ اسأل نفسك دائماً هذه الأسئلة وتأكد أنك تمنح مستخدمك تجربة سهلة على موقعك.

أقرأ أكثر: يمكن للأعمال أن تحقق النجاح خلال فترة الجائحة!!

 

  • إنشاء استراتيجية لتحسين محركات البحث.

أولاً، لا يفوت أبداً أوان البدء في تحسين محركات البحث الخاصة بك من جديد (SEO). لأنها من أهم الطرق و العمليات لتحسين تجربة عملائك. في الواقع بدون هذه العملية سيكون من الصعب جداً للمتسوقين أن يجدوك من الأصل على أي محرك بحث. لذلك إبدأ بالتفكير فـ:

  • التحسين الداخلي

ضع صفحاتك الداخلية تحت الضوء للتحسين وفقاً لما يبحث عنه العميل عن طريق كلمات دالة مثلاً لتحصل على ترتيب افضل.

  • التحسين المحلي

صراحةً، تستحق عبارة “قريب مني” جائزة .و هذا لأن المتسوقون عادةً يبحثون عن أماكن تتيح التوصيل لمكانهم وبالقرب في نفس الوقت. هذا دون نسيان أن الناس عادة ما يبحثون عن منتجات معينة بهذه الطريقة حتى يستطيعون مراجعة ما تم شراءه تجنباً لمشاكل تبديل المنتجات أو إعادتها.
إبدأ بمطالبة الظهور على قائمة الأعمال الخاصة بـ جوجل ليظهر موقعك محلياً في ترتيب أفضل.

أقرأ أكثر: 5 فوائد لتسويق الأداء لتوسيع نطاق عملك!!

 

  • اهتم بدمج موقعك مع وسائل التواصل الإجتماعي.

التناسق والمداومة هم المفتاح. عملائك في كل مكان ، لذا تابعهم في كل مكان. طبق إستراتيجية متعددة القنوات لكي تغتني علامتك التجارية بالعديد من عوامل الظهور التي تأكد رسائلك وشعور منصتك المعتمد. طبق برنامج الدردشة (chatbot) أو أضف أختيار الدردشة (Messenger) لتلقي أسئلتهم وشكاواهم. وحينئذ إبدأ بالتفكير فـ:

  • التسويق عبر البريد الإلكتروني

استبدل “أهلاً” في رسائلك الإلكترونية بصيغة الاسم الأول واضمن الحصول على عميل محتمل جديد فقط بعد قراءة الموضوع. استخدمت العديد من العلامات التجارية هذه الطريقة بجانب تحضير بنية محتوى قوية لبريدهم الالكتروني مما جعلهم يحصلون على معدل تحويل عالي.

  • إعلانات مدفوعة

هل سبق لك أن وصلت إلى موقع يتحدث إليك مباشرة؟ حسنًا إحدى النتائج الرائعة للإعلانات المدفوعة هي استهداف الجمهور المناسب للشعور بأن الإعلانات مصممة لهم. أيضاً تعتبر إعادة توجيه الإعلانات مدهشة كـ تكنيك للاحتفاظ وإعادة تنشيط بعض حسابات العملاء بنجاح.

أقرأ أكثر: التسويق بالأداء: كل ما تريد أن تعرفه من رؤى وصيحات 2020!

 

  • استعد بمجموعة متنوعة من المحتوى.

ما أهمية اي موقع دون محتوى؟ مهمة المحتوى الأساسية هي وضع قيمة حقيقية لجوهرك وخلق نوع من القيادة بهذا المحتوى مع أشياء أخرى بالطبع. 

هناك العديد من أنواع المحتوى التي ستجعل هناك حركة على موقعك وتعيد توجيه زوارك إليك مثل ومحتوى الموقع والإخطارات المدفوعة والرسائل المصممة والتدوين. لذلك ابدأ بالتفكير ف:

إستخدم مدونتك لخلق مساحة لمحتوى تعليمي مفيد لتلقين جمهورك عن كل ما تقدمه وتبيعه. دعهم يحظون بتجربة كاملة قيمة على موقعك.

  •  محتوى ناتج عن طريق مستخدم 

هذا العنصر يمكن ولايمكن دفعه باتجاه جمهورك. حيث أن أصالته تتضمن في مدى عفويته من عملائك. ولكن عند حدوثه فهو يزودك بدليل اجتماعي عن منصتك والذي سيؤثر على عملائك المستقبليين ونيتهم للشراء.

 

  • محتوي الفيديو

محتوي الفيديو يسرد دائماً قصة سواء كانت عن منصتك أو قصة منتج معين. أي نوع من الفيديو سيفي بالغرض عند إنتاجه فهو سيكون نقطة للتفاعل مع جمهورك.تجربة 

أقرأ أكثر: “التكلفة مقابل العملاء المُحتملين CPL”، “التكلفة مقابل البيع CPS”، “التكلفة مقابل التثبيت CPI”: لا تدع كل هذه المصطلحات تُخيفك بعد الآن!

إذا لم يكن لديك تطبيقات للتسويق بالأداء أو التسويق بالعمولة حتى الآن ، فاتصل بنا لإدارة وتخصيص برنامج مفيد ومناسب لعملك!